لماذا المنصة؟

ابتداءً من رؤيتنا لدور الإعلام المؤثر، الذي ينطلق من الإمارات إلى العالم، تخطو «الرؤية» خطوة واسعة تتجاوز نطاقها نحو الأثير، حيث العالم بأسره: منصة «الرؤية».

تنضج التجربة وتتسع، برؤية تشترط القدرة على المواكبة، والانتقال من نقل الخبر وصناعة الحدث إلى صناعة الأثر والتأثير، وتحقيق التفاعل الذي ينشده قارئ اليوم، بعد أن تجاوز مرحلة الاستقبال والتلقّي، واستحال عنصراً أصيلاً في بناء المحتوى الإعلامي، بالتوازي مع تطور أدوات عاصفة التواصل الإلكترونية التي تجتاح أقاصي الأرض.

لا ينجح العمل ما لم يكن مبنياً على أسس احترافية، وهذا ما يدفعنا إلى توخّي الصدقية والدقة، وتبنّي الموضوعية أجندةً مهنية لتكون بوابة عصر إعلامي جديد..

من الإمارات ننطلق ..

إنه عصر التفاعلية.


اقرأ أيضاً