طفلة تتهم والدها بالتحرش انتقاماً لمصادرته هاتفها

اتصلت فتاة (15 عاماً) بالخط الساخن المخصص لحماية الطفل في دبي، مدعية بأن والدها تحرش بها.

وبعد التواصل مع الأهل ومقابلتهم والاستفسار عن القصة، تبين أن الفتاة ادعت تعرضها للتحرش انتقاماً من والدها الذي أخذ منها الهاتف النقال، بعد اكتشافه بأن لابنته علاقات متعددة مع الشبان عبر الهاتف.


اقرأ أيضاً