الأداء والنتيجة

في الصميم

أهداف عديدة ينشدها منتخبنا الوطني عبر ودية اليمن اليوم في ختام مرحلة الإعداد الرابعة للأبيض في الطريق لآسيا 2019، ويمثل تعزيز الجانب الهجومي في مقدمة الأولويات التي يسعى إليها الجهاز الفني بقيادة الإيطالي زاكيروني، وهذا ما أكدته ودية بوليفيا الجمعة الماضية التي ظهر خلالها المنتخب بصورة لافتة وبأداء مميز، ولكن انتهاء المباراة بنتيجة سلبية بلا أهداف يفرض على زاكيروني تفعيل الشق الهجومي بصورة أكبر وأوضح، خاصة بعد نجاح طريقة اللعب الجديدة التي اعتمدها المدرب في التجربة الأخيرة، والتي منحت اللاعبين مساحة أكبر من الحرية والالتزام معاً.

ودية اليمن اليوم فرصة مثالية أمام جماهير الإمارات للاطمئنان أكثر على جاهزية المنتخب، وإذا كانت الجماهير أبدت استياءها في المرحلة الماضية حول معسكرات المنتخب الخارجية، لكونها أقيمت خارج الدولة، ما حال دون إمكانية مراقبة تجهيزات الأبيض بوضوح، فإن مباراة اليوم تمثل دعوة لجميع الجماهير الإماراتية للحضور، ومتابعة مدى جاهزية الأبيض للمهمة القارية وهو يواجه منتخباً مستعداً بشكل جيد وقدّم أداء لافتاً أمام المنتخب السعودي برغم خسارته بهدف نظيف، وتمثل تجربة اليوم فرصة جيدة أمام لاعبينا لتأكيد جاهزيتهم واستعدادهم للبطولة، التي لم يعد يفصلنا عنها وعن موعد انطلاقتها سوى أسابيع قليلة.

كلمة أخيرة

رسالة الاطمئنان التي تنتظرها الجماهير الإماراتية من المنتخب أمام اليمن اليوم، يجب أن تقترن بالأداء والنتيجة.

m.jasim@alroeya.com


اقرأ أيضاً