اليوم ..انطلاق النسخة العالمية لماراثون «أدنوك»

بمشاركة أكثر من 10 آلاف متسابق

تحت شعار «أركض في أبوظبي»، ينطلق اليوم ماراثون أدنوك أبوظبي، بمشاركة أكثر من عشرة آلاف متسابق ومتسابقة، يمثلون نخبة العدائين العالميين والمحترفين وعموم فئات المجتمع، الذين سيجسدون أكبر مشاركة رياضية مجتمعية على الواجهة البحرية لأبوظبي في النسخة العالمية الأولى للماراثون.

ويقام الماراثون بتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، تحت مظلة الاتحاد الدولي لألعاب القوى.

ويتزامن الماراثون بحلته العالمية مع احتفالات الإمارات بعام زايد واليوم الوطني الـ 47، ويستهدف دعم مسيرة الرياضة بمنجزات جديدة تعمل على ترسيخ مكانة وسمعة الدولة على صعيد الحركة الرياضية الدولية، وتعزيز الخطط الرامية لتشجيع فئات المجتمع لجعل الرياضة أولوية ونمطاً لحياة صحية.

وستكون البداية مع الماراثون لمسافة 42 كم والسباق المجتمعي عشرة كم اللذين ينتظر أن ينطلقا في تمام الساعة السادسة من صباح اليوم، أمام المقر الرئيس لأدنوك على كورنيش أبوظبي مروراً بقرية تراث الإمارات وسارية العلم الكبير في منطقة كاسر الأمواج، ثم منطقة المارينا مول وإلى شارع الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود باتجاه قصر الحصن، أحد أبرز المعالم التاريخية الشاهدة على مسيرة التقدم والنهضة الشاملة لأبوظبي منذ القرن الـ 18.

وبعد ذلك يتجه مسار الماراثون لميناء زايد، ومن ثم العودة باتجاه المبنى الرئيس لأدنوك الذي سيكون النقطة الختامية للماراثون.

في حين تنطلق السباقات المجتمعية المصاحبة لمسافات 2.5 وخمسة كم، لمختلف الفئات والأعمار من فئات مجتمع أبوظبي، في تمام العاشرة صباحاً، دعماً لمجتمع رياضي مثقف، وتعزيزاً لنمط الحياة الصحية، وانطلاقاً من حرص مجلس أبوظبي الرياضي وأدنوك على تبني الممارسات الرياضية والإيجابية.

ويعكس مسار ماراثون أدنوك أبوظبي أبرز معالم أبوظبي، بما يعزز مكانة الدولة والعاصمة أبوظبي باعتبارها وجهة عالمية للرياضة وملتقى مميزاً للأبطال والرياضيين وصناع القرار الرياضي الدولي، ومدينة نابضة بالحياة الرياضية.

وتبلغ قيمة الجوائز المالية للماراثون 379 ألف دولار، وسينال بطل النخبة لمسافة 42 كم، فئة الرجال والسيدات 100 ألف دولار لكل منهما، فيما يحصل الثاني بكل فئة على 25 ألف دولار، وينال صاحب المركز الثالث 15 ألف دولار، والرابع عشرة آلاف دولار، الخامس ثمانية آلاف دولار، السادس سبعة آلاف دولار، السابع خمسة آلاف دولار، الثامن أربعة آلاف دولار، التاسع ثلاثة آلاف دولار، العاشر ألفي دولار، كما تبلغ قيمة جوائز فئة الكراسي المتحركة 3150 دولاراً لصاحب المركز الأول، لكل من الرجال والسيدات، إلى جانب جوائز المركزين الثاني والثالث، إضافة إلى جوائز السباقات المجتمعية لعشرة كم، خمسة كم و2.5 كم.

* انطلاقة

من المقرر انطلاق برنامج الماراثون في تمام الساعة 3:30 من فجر اليوم بافتتاح موقف الخالدية أمام أبراج نايشن تاورز للشخصيات المهمة وعموم المشاركين في الماراثون 42 كم وعشرة كم، كما تم تخصيص المواقف المحاذية لبرج أدنوك لكبار الشخصيات، فيما ستكون مواقف برج أدنوك متاحة للشخصيات المهمة والمشاركين في ماراثون أدنوك أبوظبي لمسافة 42 كم.

وفي تمام الساعة السادسة صباحاً ستكون انطلاقة الماراثون لمسافة 42 كم وعشرة كم، ومن المتوقع أن يتوج الفائزون في مسافة الماراثون 42 كم وعشرة كم عند الساعة 8:45 كم، في منصة برج أدنوك، فيما ستنطلق السباقات المجتمعية لمسافات 2.5 و5 كم في تمام العاشرة صباحاً، وستكون مراسم تتويج الفائزين وتقديم الجوائز عند الحادية عشرة صباحاً.

كما خصصت اللجنة المنظمة مواقف جزيرة الحديريات للمشاركين في السباقات المجتمعية لمسافات 2.5 كم وخمسة كم، وسيتم نقلهم بواسطة حافلات النقل المخصصة لنقل وعودة المتسابقين من وإلى الجزيرة.

* الرميثي: الماراثون يرسّخ مفاهيم السعادة والتسامح

ثمّن رئيس الهيئة العامة للرياضة، نائب رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، اللواء محمد خلفان الرميثي، الشراكة التنموية التي تجمع مجلس أبوظبي الرياضي وأدنوك، والتي أثمرت عن ماراثون أدنوك أبوظبي الذي يجسد أبهى الصور والمشاهد الحضارية لمجتمع الإمارات بكافة مكوناته.

وأوضح أن الحدث يرسّخ نهج الدولة في تعزيز الملتقيات الهادفة والتجمعات الإيجابية التي تنشر رسالة السعادة والتسامح والتعايش بين الجميع على أرض زايد، وبالتزامن مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ 47، ويعكس أيضاً نهج المحبة والسلام والوئام في تعايش جميع الثقافات في موطن العطاء والتقدم.

وأكد الرميثي «مثل هذه الشراكات الحكومية الناجحة تسهم في توفير مناخات مناسبة ومبادرات رياضية مهمة لتحفيز فئات المجتمع على المشاركة والتفاعل في كافة الأنشطة والفعاليات، بما يقودنا إلى تحقيق ثقافة صحية رياضية مستدامة للجميع، تعزز نمط الحياة اليومية وترفع نسب الوعي بأهمية الرياضة في مواجهة التحديات والمعوقات الصحية».

وبارك الرميثي انطلاقة ماراثون أدنوك أبوظبي الذي سيشكل دعماً مهماً لخطط استضافة الفعاليات الرياضية العالمية، وسيسهم بترسيخ مكانة الإمارات والعاصمة أبوظبي باعتبارها وجهة مهمة ومنصة حيوية في خريطة الرياضة العالمية.

وأوضح أن تنظيم الماراثون يجسد حرص القيادة الرشيدة وكافة الجهات الحكومية والخاصة على تشجيع ممارسة الرياضة، وترسيخ الدور البناء الذي تلعبه في تحقيق غايات المجتمعات المتقدمة، متقدماً بالشكر لأدنوك ومجلس أبوظبي الرياضي على هذه البادرة المهمة والشراكة المثمرة والهادفة لجعل الإمارات ملتقى لرياضيي العالم في مجتمعها المثقف الذي يدرك قيمة وأهمية الرياضة.


اقرأ أيضاً