الإماراتيون يتصدرون السائحين العرب في جزيرة جيجو الكورية الجنوبية

تبذل هيئة السياحة الكورية الوطنية من خلال مكتبها في دبي جهوداً كبيرة في جذب السائح الإماراتي والمقيم إلى كوريا الجنوبية، التي أصبحت واحدة من أبرز الوجهات في إطار السياحة العلاجية.

وتعتبر جزيرة جيجو دو أول وجهة يقصدها السائح الإماراتي والخليجي، وذلك نظراً للجمال الطبيعي الخلاب الذي تشتهر به.

ويشكل طقس الجزيرة المعتدل وجهة سياحية رائعة، وفي جبل هالاسان الواقع في الجزيرة توجد أنواع الزهور المختلفة، التي تنثر أريجها الفواح على الجبال، ومجمع جونغ مون للسياح يعتبر منتجعاً سياحياً متميزاً تتوافر به أعلى الإمكانات والتسهيلات التي يحتاج إليها السياح.

من أهم المزارات السياحية في الجزيرة تلة الأعشاب العلاجية التي تقع في جنوب شرق جيجو، وهي تمتد على مساحة 6600 قدم مربّعة، وتنمو فيها نحو 150 عشبة علاجيّة، إضافة إلى الورود الوحشيّة.

وكذلك من أهم المعالم السياحية في الجزيرة نجد منتجع جونغ مون السياحي الشامل الذي يقع عند شاطئ جزيرة جيجو، الذي يمكن السائح من الاستمتاع بمشاهده المذهلة مثل الساحل والشلالات، فضلاً عن حياة الرفاهيّة حيثُ يمكنك ممارسة رياضة الغولف أو تناول وجبة عشاء فاخرة في مطعم الفندق.

الزائر إلى كوريا وإلى جزيرة جيجو دو لا يمكن أن يعود منها من دون زيارة متحف أوسولك للشاي، الذي يطل على حقول الشاي الأخضر الغنيّة، والتي تعتبر الأكبر في كوريا الجنوبية، يأخذ المتحف شكل كوب شاي ضخم ويعرض أدوات زراعة الشاي القديمة، والتي تعود إلى القرن الثالث، وتم اختيار المتحف واحداً من أهم عشرة متاحف في العالم، وذلك نظراً لأسلوب بنائه وتصميمه، إضافة إلى محيطه الطبيعي الخلاّب.


اقرأ أيضاً