تمكين بلا حدود لابنة الإمارات

يتجدد لقاء الحكومات من مختلف أنحاء العالم هنا في الإمارات؛ والمهمة صياغة مستقبل العالم، فقد انطلقت أمس الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات بحضور أكثر من 4000 شخصية يمثلون 140 دولة يجتمعون لرسم ملامح المستقبل، حيث ستطرح موضوعات عدة منها التكنولوجيا وتأثيرها في حكومات المستقبل ومستقبل الصحة وجودة الحياة والاتصال بين الحكومة والمجتمع إضافة إلى التجارة والتعاون الدولي.

مشاركة المرأة في القطاع الحكومي واحد من أهم الموضوعات المطروحة على هامش القمة، وتعد دولة الإمارات في مقدمة الدول على مستوى الوطن العربي في تمكين المرأة وجعلها عنصراً بناء في التنمية الشاملة التي تشهدها الدولة وكان المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الداعم الأول للمرأة الإماراتية في التعليم والعمل وإشراكها كعنصر بناء في العمل الحكومي.

إن المتأمل في مقولة الشيخ زايد، طيب الله ثراه، حين قال «أتطلع إلى اليوم الذي أرى فيه فتاتنا وهي تقوم بواجبها وتؤدي الدور الذي أدته الفتيات العربيات في الدول الشقيقة» يدرك رغبة المغفور له الشيخ زايد في أن تتحمل ابنة الإمارات المسؤوليات المنوطة بها في العمل السياسي والإعلامي والقانوني وفي مجالات رسم استراتيجيات البلد وغيرها من المجالات وأن تكون قيادية في المجال التي تتبوؤه.

واليوم تفاخر دولة الإمارات بنماذج نسائية حققن سمعة مرموقة وصلن إليها بفضل الدعم الذي حصلن عليه من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتعد شما المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب من النماذج النسائية الرائعة التي أثبتت تميزاً وحنكة في التكليف الوزاري الذي تتحمله.

طموح الإمارات بالوصول بالمرأة الإماراتية إلى مراتب الريادة والعالمية لا حدود له ما لم يتوقف طموح ابنة الإمارات نحو ريادة المستقبل.

s.almellahi@alroeya.com


اقرأ أيضاً