الصدفة تحوّل خليجيين من شاهدين إلى متهمين بحيازة المخدرات

دفعت علاقة الصداقة والمعرفة التي تربط شابين من جنسية خليجية بشاب آخر عُثر على جثته بعد وفاته بجرعة مخدرات زائدة في وقت سابق، الشرطة للبحث عنهما وأخذ أقوالها حول الوفاة، لكن الشرطة عثرت على مواد مخدرة أثناء تفتيش شقتهما، فتحولا من شهود ومقدمي إفادة في قضية إلى متهمين في قضية أخرى.
ونظرت محكمة جنح الشارقة في جلستها اليوم الأربعاء قضية حيازة مواد مخدرة متهماً فيها شخصان من جنسية خليجية.
وتعود قصة اتهامهما، بحسب محاضر تحقيقات الشرطة والنيابة العامة، إلى أن الشرطة كانت تبحث عن (ب، أ) و(غ، م) لأخذ إفادتهما في قضية العثور على جثة شخص متوفى من معارفهما للتأكد من تواصلهما معه قبل وفاته.
واستدلت الشرطة على سيارة أحد الشخصين الخليجيين في محطة وقود في منطقة التعاون بالشارقة، وكان الاثنان متواجدين بها فطلب أحد أفراد الشرطة منهما إبراز أوراقهما الثبوتية، وفتش السيارة، ثم اقتادهما إلى منزل الشخص الأول، وبتفتيشه تم العثور في غرفته على حقيبة بداخلها علبة زجاجية تحوي على بقايا مواد يشتبه بأنها «الكريستال» المخدر.
بدورها وجهت النيابة العامة في حق الخليجيين تهمة حيازة المواد المخدرة وأحالتهما إلى محكمة جنايات الشارقة.
وفي الجلسة الأولى للقضية، أكد أحد أفراد الشرطة ممن فتش المنزل وعثر على المواد المخدرة، رداً على سؤال لمحامي الدفاع أن لديه تصريحاً من النيابة العامة بتفتيش المتهمين، نظراً لعلاقتهما بشخص متوفى تم العثور على جثته في وقت سابق.
وفي إفادته أمام المحكمة، أوضح شرطي ثان بأنه «بعد العثور على جثة شخص متوفى إثر جرعة مخدرات زائدة وردتنا معلومات تفيد بوجود صلة بين المتوفى والمتهمين الخليجيين وكان أحدهما على تواصل مع المتوفى قبل تاريخ الوفاة».
وأضاف: بعد مداهمة المتهمين في مركبة أحدهما ونقلهما إلى مبنى الإدارة العامة للشرطة تم العثور على علبة زجاجية في منزل أحدهما يوجد بها بقايا مواد مخدرة، كما تم ضبط مصباح إضاءة (لمبة) وعليها شريط لاصق أسود اللون داخل سيارة المتهم الثاني، تستخدم عادة في تحويل بعض المواد الكيميائية إلى مادة الكريستال المخدرة بهدف تعاطيها.


اقرأ أيضاً