أزياء الرجال .. جرأة على خطى الموضة العصرية

لم تعد صرعات الموضة حكراً على النساء بعد أن انتقل الرجال من مقاعد البدلاء إلى لعب دور البطولة في هذا العالم، حيث وضع الكثير منهم الأناقة على هرم اهتماماته، باعتبارها جواز المرور الاجتماعي والفوز بقلب الجنس الآخر، ولم يقتصر الأمر على هذا، بل بات الرجال منافسين أقوياء للسيدات على منصات عروض الأزياء العالمية.
مدون الموضة محمود سيداني الذي يعتبر واحداً من مشاهير التواصل الاجتماعي، ويعرف باسم «مستر مودز»، دخل أخيراً على هذا الخط بعد تقديمه عرضاً في مول الإمارات، وهو يعتقد أن الرجل يجب أن يعبّر عن نفسه من خلال ما يرتديه كما أن عليه التحلي بجرأة الاختلاف ليتميز.
وأضاف «الأزياء الرجالية في تطور مستمر ومواكب للعصر بكل تفاصيله»، مشيراً إلى أنه شخصياً تواق لاكتشاف ما يخفيه عالم الموضة للرجال في المستقبل.
وأوضح أن الأناقة لا تؤطرها الثياب غالية الثمن أو القدرة على شراء الماركات العالمية، بل يمكن لأي رجل من مختلف المستويات الاجتماعية أن يكون بكامل أناقته مرتدياً ثيابه اليومية.
ونوه بأهمية تنمية الثقة بالذات والأخذ بالاعتبار رأي الآخرين دون أن يؤثر ذلك في الشخص بشكل مباشر، ومن جانب آخر يجب أن يحافظ كل شاب على صفة اللطف مع الآخرين في كل التصرفات ليتكامل ذلك مع أناقة المظهر.


اقرأ أيضاً