سان جيرمان ضيف ثقيل على ريال مدريد في الشامبيونزليغ

بورتو يصطدم بليفربول

يواجه باريس سان جيرمان الفرنسي اختباراً صعباً وتحدياً مثيراً بشعار «البقاء للأفضل»، عندما يحل ضيفاً على ريال مدريد الإسباني الأربعاء في ذهاب الدور الثاني (دور الستة عشر) لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
كما تشهد جولة الذهاب مواجهة مثيرة بين بطلين سابقين من أبطال هذه المسابقة، حيث يحل ليفربول الإنجليزي ضيفاً على بورتو البرتغالي.
وتصدر سان جيرمان مجموعته في الدور الأول للبطولة، والتي ضمت أيضاً فريق بايرن ميونيخ الألماني، لكن القرعة أوقعته في الدور الثاني في مواجهة الريال حامل لقب البطولة في الموسمين الماضيين وصاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (12 لقباً).
وكان الحظ والتوفيق هو ما افتقده سان جيرمان في دور الستة عشر للبطولة بالموسم الماضي، حيث تغلب الفريق على برشلونة الإسباني 4 ـ 0 ذهاباً ثم خسر 1 ـ 6 على ملعب برشلونة إياباً.
وربما تكون الفرصة سانحة أمام سان جيرمان أكثر من أي وقت آخر لاجتياز عقبة الريال خصوصاً أن الفريق الملكي يحتل الآن المركز الرابع في الدوري الإسباني، كما فشل في الحفاظ على نظافة شباكه في آخر ست مباريات خاضها، وكان آخرها في المباراة التي فاز فيها على ريال سوسييداد 5 ـ 2 في الدوري الإسباني مطلع هذا الأسبوع.
وعلى الرغم من صافرات لاستهجان التي تعرض لها من مشجعي الفريق بعد إهدار فرصة ثمينة في نهاية المباراة، ينتظر أن يبدأ المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة نجم الريال مباراة اليوم ضمن التشكيلة الأساسية ليقود هجوم الريال إلى جوار الثنائي الويلزي جاريث بيل والبرتغالي كريستيانو رونالدو الذي يستعيد مستواه تدريجياً في الوقت الحالي.
ويتصدر رونالدو قائمة هدافي دوري الأبطال في الموسم الجاري حتى الآن، كما سجل اللاعب البرتغالي سبعة أهداف في آخر أربع مباريات خاضها مع الفريق في الدوري الإسباني.
الحمر في الإقصائي
وفي مباراة ثانية، يلتقي ليفربول الإنجليزي حامل اللقب خمس مرات مع مضيفه بورتو البرتغالي المتوج مرتين للمرة الرابعة.
ويملك الفريق الإنجليزي الأفضلية لكونه فاز في مواجهتين في ربع نهائي كأس الاتحاد الأوروبي 2001 ودور المجموعات لدوري الأبطال 2007، وتعادل في الأخريين.
وبلغ فريق المدرب الألماني يورغن كلوب والهداف المصري محمد صلاح، الأدوار الإقصائية للمرة الأولى منذ 2009، ويقدم صلاح مستويات رائعة منذ انتقاله من روما الإيطالي، ويحتل المركز الثاني في ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي (22) بفارق هدف عن هاري كاين مهاجم توتنهام.
وبعد اعتماده على مبدأ المداورة بين الحارسين البلجيكي سيمون مينيوليه والألماني لوريس كاريوس، ذكر كلوب «لأكون صريحاً لم أقرر بعد، لكن الحال اختلف الآن»، في إشارة إلى الدفع بكاريوس الذي خاض كل مباريات الحمر في 2018 باستثناء واحدة.
ولم ينجح بورتو في تخطي ربع النهائي منذ تتويجه عام 2004 على حساب موناكو الفرنسي.


اقرأ أيضاً