دراسة: تجنُّب الأكل بساعتين قبل النوم يمنع السمنة

جزمت دراسة علمية يابانية صادرة حديثاً بأن تجنب تناول الطعام بساعتين قبل النوم و تناول الطعام ببطء يمكن أن يكون المفتاح المثالي لفقدان الوزن والحفاظ على جسم رشيق.
ووفقاً لتقرير صحيفة تلغراف البريطانية، اطلعت عليه «الرؤية»، يوصي خبراء الصحة و التغذية، بتقطيع الطعام إلى قطع صغيرة، مع جعل وجبة العشاء خفيفة، وتجنب تناول الطعام بساعتين قبل النوم على الأقل لتجنب عواقب السمنة.
ومقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون الطعام بسرعة، فإن أولئك الذين لديهم معدل أكل طبيعي يقل احتمال إصابتهم بالسمنة بنسبة 29 في المائة، حيث يرتفعون إلى 42 في المئة لدى الفئة التي تتناول طعامها ببطء.
وأكد الدكتور هاروهيسا فوكودا، من كلية الدراسات العليا في جامعة كيوشو للعلوم الطبية الواقعة في فوكوكا في اليابان أن التغيرات في عادات الأكل يمكن أن تؤثر في السمنة ومؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر.
وتهدف التدخلات إلى الحد من سرعة الأكل، وقد تكون فعالة في منع السمنة وخفض المخاطر الصحية المرتبطة بها والناتجة بالأساس عن الإفراط في الأكل حتى في ساعات متأخرة من الليل.
ونشرت الدراسة الجديدة في مجلة بي إم جي أوبين، حيث عمل الخبراء على تحليل بيانات التأمين الصحي لدى 60.000 شخص في اليابان أجروا فحوصاً طبية منتظمة بين عامي 2008 و2013.
وسئل المشاركون عن السرعة التي يأكلون بها الطعام ما بين سريعة أو طبيعية أو بطيئة، وغيرها، بما في ذلك تناول العشاء في غضون ساعتين من النوم، و مدى الالتزام بوجبة خفيفة وتخطي وجبة الإفطار.
ووجد الباحثون اليابانيون أنه في بداية الدراسة، عبر 22070 شخصاً عن إسراعهم في تناول الطعام، في حين أكد 33455 منهم تناولهم الطعام بسرعة عادية، وصنف 4192 الباقون أنفسهم محبي أكل بطيء.


اقرأ أيضاً